الرباط 19-10-2009

يرقد خالد فكري، الحارس الشخصي للملك محمد السادس، منذ أكثر من ثلاثة أيام، بأحد المستشفيات بالرباط، جراء إصابته بما

_____________________________________________________

وصفه مصدر بـ«إرهاق واكتئاب وإجهاد» وكشف المصدر ذاته أن الحارس الشخصي للملك طلب عدم السماح بعيادته. وأكد

   أن فكري يعاني من حالة اكتئاب وإرهاق وعياء، لم يفصح المصدر عن أسبابه
وكان خالد فكري عوقب بإرساله لقضاء 15 يوما في إعادة التدريب بالمعهد الملكي للشرطة بالقنيطرة بعد أن ضبط يتحدث في هاتفه النقال بباحة القصر الملكي بمدينة فاس أثناء حفل الولاء، لكن رسالة استعطاف رفعها فكري، ابن الكولونيل المتقاعد صالح فكري، إلى الملك والمحيط الملكي أعادته إلى مزاولة مهامه.
ويعد فكري من أكثر الحراس الشخصيين حضورا في الإعلام، إلى جانب زميله عزيز الجعايدي، ويُفَسّر ذلك بتسرب عدد من الأخبار التي تتعلق بأخطاء يقوم بها في بعض الزيارات الملكية لبعض المدن، إضافة إلى مشاكل مرتبطة بالتنسيق مع بعض ولاة الأمن خلال هذه الزيارات. وتسربت أخبار في وقت سابق عن مشاكل نشبت بين فكري وعدد من رجال الشرطة الصغار، وهو ما جر عليه غضبات الملك