الرباط 3-10-2009

تسربت أخبار كان من وراءها منتخبي مدينة المحمدية، تفيد أن عضو بارز في حزب "الأصالة والمعاصرة" لمؤسسه فؤاد عالي الهمة صديق الملك، لا يتوفر على شهادة ابتدائية، إلا أن الأمر لم يمنعه من رئاسة مجلس مدينة المحمدية، بعد انتخابات

________________________________________

الـ 12 يونيو الأخيرة، حسب ما أوردته إحدى الصحف الوطنية استنادا على مصادر ويدعى رئيس المجلس البلدي للمحمدية محمد المفضل، ورئاسته للمجلس تبقى أمرا غير قانوني لعدم توفره على شهادة ابتدائية كما هو متعارف عليه، وبعد تسريب الخبر فإن الرئيس الحالي للمجلس، خلف محمد العطواني عضو "التجمع الوطني للأحرار" بالمجلس، أضحى مهددا بفقدان مقعده في حال ما فتح تحقيق في الموضوع من قبل المصالح المختصة عضو حزب صديق الملك، قد يفقد منصبه في حال ما تقدم بطعن، وإلى حدود كتابة هذه الأسطر لم يقرر بعد أي من المستشارين بالمجلس البلدي رسميا تقديم طعن ضد الرئيس ويعد محمد المفضل رئيس المجلس البلدي للمحمدية واحدا من بين كبار المنعشين العقاريين في مدينة المحمدية، وهو المنافس لعائلة العلالي، في الاستثمار في المجال العقاري بمدينة الزهور